ماء اللقاح صناعة وفوائد صحية

on 2015/08/23

ماء اللقاح صناعة وفوائد صحية

يقصد بصناعة ماء اللقاح هي عملية استخلاص شراب من غلاف طلع النخيل من نوع الساير ، وهذه الصناعة هي نوع من الصناعات الطبية الحرفية اذ يستخدم ماءاللقاح في علاج آلام المعدة وغازات البطن وخاصة عند الأطفال ، وتعتمد هذه الصناعة مواد بسيطة متمثلة بغلاف طلع نخيل الساير عن طريق استخدام مصخنة خاصة لهذه العملية لغرض تكثيف البخار من عملية غلي الماء والطلع معاً وبالتالي الحصول على ماء اللقاح ثم تعبئته في قنان زجاجية ، ومن اشهر الذين يمارسون هذه الصناع مة من ابو الخصيب هم (حجي ودود والسيد نجم عبدالله وحقي إبراهيم والسيد جبار) .

    واليكم مراحل التصنيع :
    :: يتم اخذ قشور طلع ا لفرز الجيد عن الرديئ ::
    ثم يتم تنظيفه بالماء ::
    ثم يوضع بالقدر ::
    وبعدها يضاف له ماء منزوع الملوحه (ماء حلو)..
    وبعدها يغلق الجدر بإحكام ::بواسطة العجين او الطين
    وبعد أن يتم وضعه تحت درجة الغليان لفترة من الزمن يتم تقطير الماء عبر المواصير كما هو موضح بالصورة ::
    وبعدها تنتهي صلاحية الطلع المطبوخ ويتم استبداله بطلع جديد ::
    أما بالنسبة لماء اللقاح المقطر فأنه يجمع بقدر ومنه ينقل عبر حافظه إلى الخزان المخصص ::
    ومن ثم يتم تعبئته بعلب مخصصه ::
    وتحكم العلبة بغطاء مخصصوتعتبر هذه المرحلة هي الأخير في عملية التصنيع ، ومنها الى المستهلك 
    وهكذا تنتهي عملية التصنيع

    فوا ئد ماء اللقاح:-
    لها قدره على تحسين الإنجاب لأنها تساعد على زيادة الحيوانات المنوية عند الرجال والتبويض عند النساء
    القضاء على الإجهاد وإزالة الآثار الجانبية
    تقوى الجسم في الأعمار المختلفة لأنها تحتوى على الأحماض الامينية والفيتامينات والإنزيمات والعناصر الهامة
    تمنع ترسيب الدهون بالكبد وإزالة الكلسترول في الدم والتخلص من الدهون الزائدة بالجسم لاحتوائها على (اليسين - انوسيتول - نياسين - حمض الفوليك
    علاج أمراض الشيخوخة وفقر الدم وزيادة مقاومة الجسم.
    تساعد على فتح الشهية وتنظيم عمليات التحول الغذائي.
    علاج ضغط الأوردة والشعيرات الدموية التي تمنع الإرتشاح لاحتوائها على 
(روتين – بيوفلافينورات )
    تفيد المرضى الذين يعالجون بالأدوية المشعة لان ماء اللقاح تختزل آثار الإشعاع على الدم والجسم
    زيادة كرات الدم الحمراء ورفع نسبة الهيموجلوبين
    تستخدم حديثا لعلاج الحالات النفسية والتهاب الأعصاب والتهاب أمراض العيون
    يضاف العسل إلى ماء اللقاح لعلاج فيروسات الكبد
    إضافة ماء اللقاح إلى العسل وغذاء الملكات والبروليس والجنسيح الأحمر والراوند تفيد في علاج الأمراض الفيروسية وأمراض الإيدز والأورام الخبيثة
    تفيد أمراض السكر والضغط وتمنع النزيف الداخلي
    يستخدم ماءاللقاح مع العسل كعلاج ناجح لمرضى زيادة حموضة المعدة وحالات قرح المعدة والإثنى عشر كما تفيد أمراض القولون العصبي كما ان حبوب اللقاح هي
    علاج الإمساك المزمن

...تابع القراءة

الشوكولاتة … أنواعها، فوائدها، أضرارها

on 2015/08/21

الشوكولاتة من الأغذية التي لها سحر خاص لا يقاوم، لذلك سنجد أغلب البشر يعشقونها، وحتى من لا يأكلها فربما هو خائف من إدمانها. ومثلما تملك الشوكولاتة ملمس ومذاق ورائحة فريدة، فإنها أيضاً تملك مكونات فريدة داخلها تمد الإنسان بالكثير من الفوائد الصحية.

ومنذ عشرات السنين تجرى الدراسات العلمية على الشوكولاتة لمحاولة كشف خباياها على الصحة. وتعد ساحل العاج هي أكثر الدول انتاجاً للكاكاو في العالم بمعدل نحو 34% من الانتاج العالمي وتليها غانا بمعدل يبلغ حوالي 20% ثم إندونيسيا والكاميرون ونيجيريا والبرازيل والإكوادور وماليزيا بنسب متفاوتة.

وهنا سوف نغوص في بحر الشوكولاتة لنعرف أكثر عن تأثيراتها الغذائية والصحية على الإنسان. وفوائد الشوكولاته وانواع الشوكولاته وايضاً أضرار الشوكولاته.
 


مكونات الشوكولاته:
تحتوي الشوكولاتة على مركبات غذائية متنوعة فهي مثلاً غنية بالفلافونويدات (أحد مضادات الأكسدة الطبيعية)، والمعادن الهامة، والفيتامينات، وأيضاً مواد منبهة مثل الثيوبرومين والكافيين. وهنا سوف نوضح تفصيلاً مكونات الشوكلاتة والكاكاو من المواد الغذائية:

* الدهون:
تحتوي بذور الكاكاو على نسبة من الدهون قد تصل إلى 50%، بينما تتراوح نسبتها في مسحوق الكاكاو من 20 إلى 22%. ويوجد بالكاكاو خليط من الدهون المشبعة وغير المشبعة، حيث تحتوي على حمضين مشبعين رئيسيين وهما البالمتيك والستيريك، بينما يوجد حمض واحد غير مشبع رئيسي وهو الأوليك. ولا يحتوي الكاكاو على الكولسترول، حيث يأتي الكولسترول من اللبن الذي يضاف إلى الشوكولاتة عند تصنيعها، بل إن أغلب الدهون بالشوكولاتة تأتي أساساً من الحليب وليس من الشوكولاتة نفسها. فمثلاً ثلث مكونات شوكولاتة كادبوري ميلك دهون مشبعة وكولسترول.

* السكر:
يحتوي الكاكاو على الكربوهيدرات ولكن أغلب هذه الكربوهيدرات هي نشويات، فهو يحتوي على النشا والألياف الذائبة وغير الذائبة. ويحتوي على نسبة ضئيلة للغاية من السكر البسيط، حيث يضاف السكر أثناء التصنيع، فمثلاً تحتوي شوكولاتة كادبوري ميلك أيضاً على حوالي 42% من محتواها من السكر.

* مضادات الأكسدة:
يحتوي الكاكاو على الفلافونويدات كمضادات للأكسدة وهي مركبات تعمل على خفض معدلات الإصابة بالأمراض.
 


* المنبهات:
يحتوي الكاكاو على بعض المنبهات بنسب ضئيلة مثل الثيوبرومين والكافيين. كما أنه يحتوي على السيروتونين وهو مركب يعمل على خفض الاكتئاب عند الناس.

* الفيتامينات:
يحتوي الكاكاو على العديد من الفيتامينات الهامة مثل فيتامين أ، ب1، ب2، ب3، جـ، هـ، وحمض البانتوثونيك.

* المعادن:
الكاكاو غني بمحتواه من المعادن الضرورية للجسم مثل الماغنيسيوم، الكالسيوم، الحديد، الزنك، النحاس، البوتاسيوم، والمانجنيز.

انواع الشوكولاتة:
يجب أن نعرف أن الشوكولاتة لا تحتوي بكاملها على الكاكاو، ولكن تدخل مكونات أخرى قد تكون سلبية على صحة الإنسان، حيث تتراوح نسب الكاكاو في كل نوع عن الآخر من أنواع الكاكاو. وهنا سوف نستعرض أنواع الشوكولاتة:
 


* شراب الكاكاو (هوت شوكلت):
يحتوي شراب الكاكاو (مسحوق الكاكاو) على نسبة عالية من الكاكاو الخام، وقد يكون مضاف إليه السكر أو اللبن أو قد لا يكون وهذا حسب نوع المنتج.
 


* الشوكولاتة الخام:
وهي شوكولاتة غير محلاة تستخدم في الخبز، وهي تحتوي على بذور وزبدة الكاكاو بنسبة كاملة، وهي غير مستساغ تناولها، حيث أن لها طعم مر، وتوجد في بعض الأنواع مخلوطة بالسكر.
 


* الشوكولاتة السوداء (البنية، الغامقة، الداكنة):
تحتوي الشوكولاتة السوداء على زبدة الكاكاو والسكر والفانيليا، وأحد أنواع المستحلبات التي تساعد في مزج الدهن بباقي المكونات. وهي خالية تماماً من اللبن كما تنص قوانين الاتحاد الأوروبي وأمريكا، كما أنها تحتوي على نسبة تتراوح من 20 إلى 80% من الكاكاو، حيث يتوقف هذا على درجة تحلية الشوكولاتة، فالأكثر حلاوة تحتوي على نسبة أقل من الكاكاو، والأقل حلاوة تحتوي على النسبة الأكبر من الكاكاو.
 


* شوكولاتة الحليب:
أغلب أنواع شوكولاتة الحليب تحتوي على الأقل على 10% من الكاكاو ونحو 12% من جوامد اللبن. وهي أكثر حلاوة من الشوكولاتة السوداء ولونها أقل غمقاً من السوداء. وهي لذلك يطلق عليها الطبيب التركي العالمي الدكتور “محمد أوز” بأنها عبارة عن حليب يحتوي على الشوكولاتة.
 


* الشوكولاتة البيضاء:
تحتوي الشوكولاتة البيضاء على زبدة الكاكاو بنسبة لا تقل عن 20%، كما تصرح منظمة الغذاء والدواء الأمريكية، ومستحلبات والفانيليا والحليب والسكر، وهي بسبب عدم احتوائها على مسحوق الكاكاو، فلا يطلق عليها البعض اسم الشوكولاتة، حيث أن طعمها يغلب عليه الحليب والفانيليا والسكر.

فوائد الشوكولاتة:

1- فوائد الشوكولاته للقلب:
في دراسة نشرت في أغسطس 2012 أجراها علماء من معهد كارولينسكا للأبحاث في السويد، أكدت أن تناول الشوكولاتة باعتدال أسبوعياً قد ساهم في خفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب لدى الرجال بنسبة حوالي 17% لمن تناولوا حوالي 63 جراماً أسبوعياً. وثمة دراسة أخرى أجريت مؤخراً في أستراليا في مايو 2012 قد أكدت أن تناول الشوكولاتة السوداء التي تحتوي على الأقل على 60% من الكاكاو يحمي من زيادة خطر أمراض القلب والشرايين.

ويرجع العلماء هذا الأمر إلى احتواء الشوكولاتة على الفلافونويدات (وهي مضادات أكسدة طبيعية تحمي الجسم من الالتهابات). وهي تساهم بدورها في خفض ضغط الدم والكولسترول في الدم. ففي دراسة أجريت في أسكتلندة في الربع الأول من عام 2013 أظهرت أن تناول الشوكولاتة السوداء يعمل على زيادة تدفق الدم إلى المخ حيث يساهم هذا في خفض مخاطر الإصابة بالجلطات. وأوضح الدكتور “ماثيو والترز” الأستاذ بجامعة جلاسجو التي أجرت البحث ارتباط الشوكولاتة بخفض مخاطر تصلب الشرايين.
 


2- فوائد الشوكولاته للبشرة:
تحتوي الشوكولاتة على مضادات الأكسدة (الفلافونويدات)، وهي تعمل على حماية خلايا الجسم من الالتهابات. فقد نشرت مجلة التغذية دراسة تؤكد أن الأشخاص الذين تناولوا مشروب الهوت شوكلت يومياً لمدة 12 أسبوع قد انخفضت مخاطر آثار أشعة الشمس لديهم إلى الربع. وتعمل مضادات الأكسدة في الشوكولاتة على حماية الجلد من تلف الكولاجين، حيث يحمي البشرة من تأخر ظهور التجاعيد وفقاً لأخصائية التغذية الأمريكية المعتمدة “كريستين كيركباتريك”.

3- فوائد الشوكولاتة للجنس:
وفقاً لدراسة إيطالية نشرت مؤخراً في مجلة الصحة الجنسية، فإن الشوكولاتة يمكن أن توفر تعزيزاً للرغبة والمتعة الجنسية بين الزوجين، حيث وجد الدكتور “أندريا سالونيا” وفريق بحثه أن النساء اللاتي تناولن الشوكولاتة كن أكثر رغبة في مباشرة العلاقة الزوجية من اللاتي لم يتناولن الشوكولاتة. وثمة دراسة أخرى أجريت في جامعة ستراثكلايد البريطانية أكدت أن الشوكولاتة مفيدة جداً لزيادة الرغبة الجنسية عند الرجال والنساء، حيث أشار العالم الغاني “روبرت أفواكوا” الذي أجرى البحث إلى أن الشوكولاتة تحتوي على الفينيل إيثيل أمين، وهو ناقل عصبي له أثر منشط، وأيضاً السيروتونين، وهما مركبان يساعدان في تحسين الحالة المزاجية وزيادة الرغبة الجنسية.

4- فوائد الشوكولاته للتخسيس:
في دراسة أجراها علماء من جامعة كاليفورنيا الأمريكية عام 2012، أكدت نتائجها وجود رابط بين تناول الشوكولاتة بانتظام وبشكل معتدل وبين خفض وزن الجسم. حيث تشير الدكتورة “بياتريس جولومب” الأستاذة المشاركة بالجامعة إلى أن النتائج أكدت أن الطاقة المنبعثة من الشوكولاتة ربما تجعلك تأكل كميات أقل عن أن تخزن كدهن. وترجع جولومب النتائج إلى البوليفينولات الموجودة بالشوكولاتة، إلا أنها تشير إلى أن هذه النتائج ليس مدعاة لتناول كميات كبيرة من الشوكولاتة. ولذلك فهي مفيدة لإنقاص وزن الجسم والدخول في أنظمة الرجيم.
 


5- فوائد الشوكولاته للأطفال:
يسود الاعتقاد دائماً أن الشوكولاتة ليست مفيدة للأطفال وعليهم تجنبها تماماً، لكن ربما يعيد البعض التفكير في هذا الأمر بعدما ألقت دراسة أسترالية حديثة الضوء على فوائد الشوكولاتة للأطفال. حيث ذكر الباحثون من معهد أبحاث موردوتش للأطفال، أن الأطفال الذين تناولوا الشوكولاتة السوداء قد انخفض لديهم ضغط الدم، وهي كما يشير الباحثون علامة جيدة على انخفاض مخاطر إصابتهم بأمراض القلب القاتل الأكبر في البلاد. وفي دراسة أخرى نشرت في مجلة التغذية الصحية أكدت ارتباط تناول الحليب بالشوكولاتة بخفض مخاطر السمنة عند الأطفال.

ويبدو أن حرمان الأطفال من تناول الشوكولاتة قد يكون ضاراً أكثر من أن يكون نافعاً. ففي دراسة أجريت في جامعة سيرّي في إنجلترا أكدت الدكتورة “جين أوجدين” أستاذة الصحة النفسية أن حرمان الأطفال من تناول الشوكولاتة يجعلهم أقل حرصاً على اختيار الأغذية الصحية مستقبلاً بشكل يؤدي إلى السمنة، من خلال عدم وضعهم قيود لأنفسهم في تناول الحلوى أو الشوكولاتة.

6- فوائد الشوكولاته للشعر:
تشير “ستيفاني بيرد” الكاتبة ومتخصصة الطب بالأعشاب، إلى احتواء الشوكولاتة على مواد مفيدة ومغذية للشعر، حيث تحتوي على البروتينات والريبوفلافين وفيتامين أ والثيامين والعديد من المعادن الهامة للشعر، مثل البوتاسيوم والكالسيوم والحديد والفوسفور والنحاس والماغنيسيوم. ووفقاً لموقع hairloss.com، فإنه يمكن استخدام الشوكولاتة مباشرة على الشعر لمنع تساقطه من خلال إذابة الشوكولاتة الخام في حمام ماء ساخن ثم وضع كمية متساوية من الشوكولاتة الذائبة مع الزيوت الأخرى. حيث يصف الموقع أن هذه الخلطة تعمل على تفتيح مسام فروة الرأس وإمداد الشعر بمضادات الأكسدة التي تحميه من التلف.

7- فوائد الشوكولاته للمرأة الحامل:
يمكن أن تكون الشوكولاتة السوداء مفيدة للحامل إذا تم تناولها بكميات صغيرة بانتظام، حيث أظهرت دراسة أمريكية في جامعة يل عام 2010 أن الشوكولاتة يمكن أن تقلل من مخاطر الولادة المبكرة. وثمة دراسة أمريكية أخرى نشرت عام 2008 أكدت أن تناول الشوكولاتة السوداء يعمل على خفض مخاطر ما يسمى بتسمم الحمل حيث يرتفع الضغط وذلك نتيجة احتوائها على مركب الثيوبرومين.

ولا يتوقف الأمر عند الأم فقط، ولكنه يمتد أيضاً ليشمل المولود، ففي عام 2004 أكد علماء من جامعة هلسنكي الفنلندية أن الشوكولاتة تعمل على جعل الطفل سعيداً بعد ولادته. ولكن لابد أن تكون الحامل أكثر حرصاً عند تناولها للشوكولاتة، وأن تستشير الطبيب أولاً. وتنصح خبيرة التغذية “ميلندا جونسون” في موقع babycenter.com بالحد من تناول الشوكولاتة بسبب أنها تزاحم الأغذية الصحية، حيث تساهم في زيادة السعرات الحرارية كثيراً مما يعرض الحامل لزيادة الوزن، بجانب احتوائها على الكافيين حيث ينصح بالحد من تناوله أثناء الحمل.
 



اضرار الشوكولاتة للجسم:

* بالرغم من فوائد الشوكولاتة الضخمة، إلا أنها قد يكون لها آثار جانبية إذا تم تناولها بكثرة، خاصة تلك الغنية بالدهون، فهي تعمل على زيادة الوزن لاحتوائها على سعرات حرارية كبيرة. فعلى سبيل المثال تحتوي شوكولاتة كادبوري ميلك 40 جرام على نحو 220 سعراً حرارياً، ونحو 8 جرامات من الدهون المشبعة، وحوالي 10 مجم كولسترول. وقد أظهرت العديد من الأبحاث ارتباط الكولسترول والدهون المشبعة بزيادة الوزن وأمراض القلب والأوعية الدموية. وقد أظهرت دراسة أجريت مؤخراً في الدنمارك أن زيادة تناول الدهون المشبعة يرتبط بنقص عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال.

* ومن بين أضرارها على الأطفال، أنها تساعد على العنف لديهم، وفق ما أكدته دراسة بريطانية عام 2009. ويمكن أن يسبب تناول الشوكولاتة الصداع حسبما أفاد تقرير طبي لجامعة ميريلاند الأميريكة، وذلك بسبب وجود مركب الثيامين لاسيما في الشوكولاتة السوداء، كما أنها تعمل على رفع نسبة السكر في الدم وهو ما يعمل بدوره على الإصابة بالصداع.

* وبسبب احتوائها على المنبهات، فإنها تسبب أرقاً للإنسان، خاصة لمن لديهم حساسية شديدة من الكافيين. وأيضاً يساهم الكافيين في زيادة الحامض المعدي، لذلك ينصح بالابتعاد عن الشوكولاتة بالنسبة لمن هم مصابون بمرض الارتجاع المريئي. وقد ربطت بعض الأبحاث تناول الشوكولاتة بالإصابة بحصوات الكلى، بسبب احتوائها على الأوكسالات. وهي أيضاً غير مناسبة لمرضى السكري كما يقول الدكتور “فليب منتون” الذي ألف كتاباً عن الشوكولاتة وأثارها الصحية.

والخلاصة أن لا تحرم نفسك تماماً من تناول الشوكولاتة، ولا تسرف في تناولها، لأن كل منا لديه سعة استيعابية للغذاء، فإذا أسرفت اليوم في تناولها فغداً لن تستطيع تناولها إلا إذا أردت أن تقتل نفسك. بينما يمكنك الاستمتاع بها طول عمرك حينما تتناولها بكميات معتدلة جداً.
...تابع القراءة

ألاخطاء السبعة القاتلة للحميات الشائعة

on 2015/07/28




يجهل كثيرون ممّن يرغبون في إنقاص أوزانهم الاضطرابات الصحية التي قد تصيب أجسامهم نتيجة
عدم إلمامهم بالأسس الغذائية الواجب مراعاتها عند اتّباع الحميات الغذائية الهادفة إلى تخسيس الوزن.

وهذه هي أكثر الأخطاء الغذائية شيوعاً والأسس العلمية في تصحيحها.

الخطأ الأول: "الكربوهيدرات" مسؤولة وحدها عن الزيادة في الوزن
ثمة أنظمة غذائية تحثّ متتبّعيها، خلال الأسابيع الأولى، على إلغاء "الكربوهيدرات" وخصوصاً
النشويات (الأرز والمعكرونة والخبز والبطاطا) من لائحة وجباتهم اليومية، كما تضع الحلويات والشوكولاته والعصائر المحلاة في خانة الممنوعات.

ولكن، تثبت دراسة صادرة حديثاً عن "هيئة التغذية الأميركية"American Nutrition Association (ANA) أن زيادة وزن الجسم بسبب "الكربوهيدرات" تحدث في حالة واحدة فقط ألا وهي الإفراط
في تناول كميات كبيرة من "الكربوهيدرات" بنسبة تفوق احتياجات الجسم لها، ما يؤدّي إلى عدم توازن مكوّنات الطعام. فعلى سبيل المثال، إذا كان النظام الغذائي يحتوي على نسبة قليلة من الدهون وكمية
كبيرة من "الكربوهيدرات" فستتحوّل هذه الزيادة إلى "غلوكوز" يعجز الجسم عن استقلابه بالكامل،
وبالتالي تتحول إلى دهون تختزن في الجسم. ويفيد الباحثون القيّمون على هذه الدراسة أن تناول المواد الكربوهيدراتية (النشويات والسكريات) يؤدي إلى تنشيط البنكرياس لإفراز هرمون "الأنسولين"
وضخّه في الدم لمقابلة هذا الارتفاع المفاجئ في سكر الدم، علماً أن هرمون "الأنسولين" يعمل على
تحويل "الغلوكوز" إلى مركب "الجليكوجين" الذي يختزن في عضلات الجسم والكبد ويعدّ مصدر الوقود الذي يحترق ويمدّ الجسم بالطاقة اللازمة عند قيامه بأي نشاط بدني طيلة اليوم. ومن هذا المنطلق، يعزو الباحثون أسباب زيادة الوزن بسبب "الكربوهيدرات" إلى قلّة النشاط الحركي والبدني، حيث لا يتم
استهلاك "الجليكوجين" المخزّن في الكبد والعضلات، ما يجعل تلك الأعضاء غير قادرة على استيعاب كميات إضافية من "الجليكوجين"، وبالتالي تتحوّل تلك الزيادة في "غلوكوز" الدم إلى دهون تُخزّن
في الخلايا الدهنية بفعل "الأنسولين" الذي يحمل لقب "مخزن الدهون".


الخطأ الثاني: الصوم التام عن تناول الطعام لأسابيع عدّة ينقص الوزن
يعتقد كثيرون أن الاكتفاء بشرب من 3 إلى 4 لترات من الماء يومياً لمدة قد تتراوح بين 4 و 6
أسابيع قادر على إنقاص أوزانهم بمعدّل يتراوح من 5 إلى 10 كيلوغرامات، بدون التأثير على
صحتهم أو مستوى نشاطهم! وفي هذا الإطار، يذكر بحث صادر عن "هيئة الغذاء والدواء الأميركية"
أن الصيام الكامل عن الطعام يؤدي إلى قيام الجسم بإحراق "الجليكوجين" المختزن في العضلات
والكبد، يتبعه إحراق بروتين العضل نفسه، وهي الحالة التي يطلق عليها العلماء اسم "التهام الجسم لنفسه"، بالإضافة إلى تخلّف كميّات كبيرة من فضلات احتراق البروتين، ما يؤدي إلى إرهاق الكلى التي تضطرّ إلى مضاعفة نشاطها في سبيل التخلّص من هذه الفضلات. ويدفع الصيام التام عن الطعام الجسم إلى
خفض معدل الأيض إلى الحد الأدنى للتعايش مع حالة الحرمان من الطعام (المجاعة)، الأمر الذي
يحدث زيادة واضحة في الوزن بمجرد العودة إلى تناول الطعام مرّة أخرى.


ومن جهة أخرى، يؤكد الخبراء على فعالية الصوم لساعات قليلة فقط من اليوم في تنشيط الدورة
الدموية ومساعدة الجسم على التخلص من الشوادر الحرة الناتجة عن عمليات الاستقلاب الخلوي فيه.

الخطأ الثالث: يجب عدم تناول غذاء يحتوي على "الكربوهيدرات" والبروتين في الوقت عينه
يعتقد مؤيّدو هذه النظرية أن جسم الإنسان لا يستطيع هضم البروتين إذا كان مختلطاً بـ
"الكربوهيدرات"، استناداً إلى أن البروتين يحتاج في هضمه إلى وسط حمضي، في حين أن "الكربوهيدرات" تحتاج إلى وسط قلوي. ولكن، يثبت بحث نشر في "مجلة السمنة الدورية" عكس
هذه النظرية، إذ يؤكد أن المواد البروتينية يبدأ هضمها في المعدة مع "الكربوهيدرات" في وسط
حمضي، ويستمر هضمها سوياً في وسط متعادل يميل إلى القلوية عند دخولها إلى الأمعاء.

الخطأ الرابع: تناول الفاكهة مباشرةً بعد الوجبة الرئيسة يؤخّر الهضم
يعتقد البعض أن تناول الفاكهة بعد الطعام مباشرة يؤدي إلى تأخر هضم باقي محتويات الطعام
الأخرى لكون الفاكهة سريعة الهضم ما يجعلها تستهلك الجزء الأكبر من عصارة المعدة من الأنزيمات.
ولكن، يثبت تقرير غذائي خطأ هذا المعتقد، ويفيد أن كل ما يصل إلى المعدة من طعام (كربوهيدرات
أو بروتينات أو دهون أو خضر أو فاكهة) يبقى فيها، حتى يتمّ تفتيته تماماً بعصارة المعدة، ولا يخرج
إلى الأمعاء عن طريق الإثنى عشر إلا بعد الانتهاء من هذه العملية تماماً. ويعدّ هذا المسار عملية
هضم مبدئية في المعدة لتجهيز الطعام لعمليات الهضم الأساسية بالأمعاء الدقيقة والتي تصبّ فيها
الأنزيمات المختلفة، حيث يقوم كل "أنزيم" بعلاج مكوّن الغذاء المخصّص له في الوقت عينه،
بالإضافة إلى أن السكريات الموجودة في الفاكهة هي من الأنواع البسيطة التي لا تحتاج إلى
استهلاك كميات كبيرة من الأنزيمات لهضمها.

الخطأ الخامس: الخضر الطازجة أكثر فائدة للجسم من المسلوقة
يعتقد كثيرون خطأً أن تناول الخضر الطازجة (غير المطهوّة) يسمح للجسم بالحصول على أقصى
استفادة ممكنة من الفيتامينات والمعادن التي يتم فقد جزء كبير منها أثناء عملية الطبخ. ولكن، توضح
دراسة صادرة حديثاً عن "معهد الطبخ الأميركي" أن سلق الخضر على درجة حرارة منخفضة
ولمدة قصيرة يساعد على تفتيح خلايا النبات بما يعمل على استخلاص بعض المواد الغذائية المفيدة
بشكل أفضل. كما تبيّن أن مادة "ليكوبين" المتوافرة في البندورة تتضاعف كميتها عند إعدادها كحساء
مقارنة بما يمكن استخلاصه من الثمار النيّئة، إذ أن عملية الطبخ تساعد على خروج هذه المادة من
أنسجة الثمرة ووصولها إلى جسم الإنسان بسهولة. وهذه الأخيرة فعّالة في الوقاية من أخطار
الذبحة الصدرية ومن أمراض الأوعية الدموية والإصابة ببعض أنواع السرطان.

الخطأ السادس: الاعتماد على البروتين الحيواني في الحمية ينقص الوزن
تدعو بعض النظم الغذائية متتبّعيها إلى الاعتماد على البروتين الحيواني، وخصوصاً اللحوم
كمكوّن غذائي أساسي، ولكن تثبت دراسة صادرة حديثاً عن جامعة ميونخ الألمانية أن البروتينات
تحتاج إلى 25% من طاقة الجسم في هضمها، ما يجعلها تستهلك جزءاً كبيراً من الطاقة الفعلية
مقارنة بما تمنحه من طاقة حرارية. ورغم فعاليته في إنقاص الوزن، إلا أن الإكثار من تناوله يمثّل
خطورة بالغة على صحة المرء، إذ يرهق الكلى ويؤدي إلى فقد نسبة كبيرة من عنصر الكالسيوم
في الجسم ويزيد نسبة حمض اليوريك في الدم ويرفع معدل الحموضة بالجسم.

الخطأ السابع: المحلّيات الاصطناعية تنقص الوزن
يعتقد من يتناول المحليات الاصطناعية أنه في مأمن من زيادة الوزن، وذلك لاحتوائها على عدد
محدود من السعرات الحرارية، ولكن الحقيقة التي توصّل إليها الخبراء في "الجمعية الأميركية
للسكري" أنه بعد تناول أي طعام يحتوي على مذاق السكر، تصل إلى المخ إشارة فورية بارتفاع
معدل "الغلوكوز" في الدم، ما يؤدي إلى قيام المخ بإرسال إشارة سريعة إلى البنكرياس لإفراز
هرمون "الأنسولين" لمقابلة هذا الارتفاع بدون أن يستطيع المخ التفرقة بين المذاق الحلو الناتج
عن السكر أو مواد التحلية
...تابع القراءة

بدون أدوية ١٠ وصفات عالج بها نفسك من البلغم

on 2015/06/29

علاج-البلغم

البلغم غالبا ما يترافق مع نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي العلوي , في حين انه لا يمثل مشكلة صحية خطيرة ، إلا انه اذا لم يتم علاجه في الوقت المناسب يمكن أن يسد و يهيج الشعب الهوائية ، وهذا بدوره يسبب عدوى الجهاز التنفسي العلوي

من اعراض وجود البلغم الاصابة بالسعال المستمر ، وسيلان الأنف ، وصعوبة التنفس ، والشعور بالضعف ، وفي بعض الحالات يمكن الاصابة بالحمى . البلغم يميل إلى التسبب في زحام الصدر والحلق وعادة ما يتم طرده من خلال السعال .

يحتوي البلغم على البكتيريا والفيروسات أو الخلايا الالتهابية التي تسبب العدوى بالإضافة إلى الالتهابات مثل نزلات البرد والانفلونزا والتهاب الشعب الهوائية، ويمكن أن يكون سبب البلغم رد فعل تحسسي للمهيجات مثل الربو وحمى القش ، والإفراط في التدخين . يوجد العديد من العلاجات المنزلية الطبيعية التي تعمل بسرعة على التخلص من البلغم ودون التسبب في أي آثار جانبية .

علاج-البلغم
وفيما يلي أهم ١٠ وصفات تمكنك من علاج البلغم

1. البخار :
استنشاق البخار هو أفضل وأبسط طريقة للتخلص من البلغم , حيث ان استنشاق البخار في الممرات الأنفية يساعد في الحفاظ على البلغم في شكل اكثر سيولة ولذلك فمن السهل طردة خارج الجسم .
الطريقة :
الاستحمام بالبخار مرتين يوميا , والبقاء في الحمام مغلق لمدة 10 دقائق للمساعدة في تخفيف المخاط . والحرص على ترطيب الجسمك بعد ذلك ، لان الماء الدافئ يجعل بشرتك تفقد الزيوت الأساسية و الرطوبة .
بدلا من ذلك، صب الماء المغلي الساخن في وعاء كبير , ووضع منشفة فوق الرأس واستنشاق البخار لمدة خمس إلى 10 دقائق , هذا سوف يساعد على تخفيف إفرازات الرئتين . و يمكن استخدام هذا العلاج البسيط عدة مرات في اليوم .

2. المياه المالحة :
الغرغرة بالماء الدافئ والملح هي طريقة أخرى سهلة لعلاج البلغم , حيث ان الماء الدافئ يلطف الحلق ، ويساعد الملح على تدمير البكتيريا التي يمكن أن تسبب العدوى وبالتالي تقلل من إنتاج البلغم .
الطريقة :
خلط ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ , و الغرغرة بهذا الحل ,  يكرر هذا العلاج عدة مرات في اليوم .

3. عصير الليمون :
الليمون هو عنصر رائع لتخفيف المخاط والبلغم . بالاضافة الى ذلك ، له خواص مضادة للجراثيم ويحتوي على نسبه عالية من فيتامين C الذي يحسن مقاومة الجسم للعدوى .
الطريقة :
إضافة ملعقتين من عصير الليمون وملعقة واحدة من العسل لكوب من الماء الساخن . شربه على الأقل ثلاث مرات في اليوم لتهدئة الحلق وتقليل إنتاج البلغم .
خيار بسيط آخر هو قطع شريحة من الليمون ورش عليها قليلا من الملح والفلفل ومن ثم امتصاص شريحة الليمون , مما يساعد على إجبار طرد البلغم من الحلق , القيام بذلك مرتين أو ثلاث مرات في اليوم .

4. الزنجبيل :
الزنجبيل هو مزيل طبيعي للإحتقان ويستخدم لمحاربة تهيج الحلق والتهابات الجهاز التنفسي . أيضا ، الخصائص المضادة للفيروسات و المضادة للجراثيم الموجودة في الزنجبيل تخفف البلغم الموجود في الحلق والصدر للمساعدة على التنفس بشكل أسهل .
الطريقة :
إضافة ملعقة واحدة من شرائح الزنجبيل الطازج إلى كوب واحد من الماء المغلي , يترك لبضع دقائق ثم القيام بإضافة ملعقتين من العسل , وشرب هذا الشاي المهدئ عدة مرات على مدار اليوم .
بدلا من ذلك ، مضغ شرائح الزنجبيل الخام عدة مرات في اليوم ، وإضافة الزنجبيل إلى الطعام اثناء الطبخ .

5. الكركم :
الكركم له خصائص مطهرة قوية تساعد في التخلص من البلغم عن طريق قتل البكتيريا التي تسبب إنتاج المخاط الزائد . أيضا ، الكركم يساعد على تقوية جهاز المناعة .
الطريقة :
إضافة ملعقة صغيرة من الكركم إلى كوب من الحليب الساخن , شربه مرة في الصباح ومرة أخرى قبل الذهاب إلى الفراش .
ابتلاع نصف ملعقة صغيرة من الكركم مع كوب من الماء مرتين أو ثلاث مرات في اليوم
إضافة ملعقة كبيرة من الكركم وقليل من الملح على كوب من الماء الساخن , واستخدامه للغرغرة عدة مرات في اليوم .

6. شوربة الدجاج :
حساء الدجاج الدافئ يساعد أيضا في علاج البلغم , حيث ان حساء الدجاج الساخن يساعد على ترطيب الشعب الهوائية وتخفيف اتساق البلغم , مما يساعد على تهدئة الحلق والحث على الاسترخاء .
تناول بعض حساء الدجاج على الأقل مرتين أو ثلاث مرات في اليوم لطرد البلغم من الحلق . لزيادة الفوائد ، إضافة الزنجبيل والثوم إلى الحساء.

7. الشطة :
الشطة تساعد على طرد المخاط الذي يتراكم في الممرات الأنفية والحنجرة , كما انها تساعد على تقليل ألم الصدر وتعمل كبلسم للحلق .
الطريقة :
مزج المكونات التالية : ملعقة صغيرة من كلا من الشطة والزنجبيل الطازج المبشور، وملعقة من كلا من العسل وخل التفاح ، وملعقتين من الماء .
شرب هذا الخليط مرتين أو ثلاث مرات يوميا للمساعدة في الحد من إنتاج البلغم .
ملاحظة : يمكن اضافة الفلفل حريف الى الطعام اثناء الطهي .

8. العسل :
العسل له خصائص مضاد للفيروسات و مضاد للجراثيم و مضادة للفطريات التي تساعد على التخلص من تهيج الحلق وإزالة البلغم . بالاضافة الى ذلك ، العسل له خصائص مطهرة تساعد على تقوية جهاز المناعة لمحاربة العدوى بشكل أسرع .
الطريقة :
إضافة قليل من مسحوق الفلفل الأبيض أو الأسود إلى ملعقة واحدة من العسل , حيث ان الفلفل يساعد في علاج عدوى الحلق ، في حين أن العسل يساعد على تهدئة الأغشية المخاطية . ويؤخذ هذا الخليط مرتين في اليوم لمدة أسبوع .
إضافة ملعقة واحدة من العسل لكوب من الماء الدافئ , و شربه عدة مرات في اليوم

9. البصل :
البصل له خواص مضادة للبكتيريا ، و مضادة للالتهابات التي تساعد على الاسترخاء والتخلص من البلغم . أيضا ، البصل يساعد على تعزيز الجهاز المناعي وتسريع عملية الشفاء . يمكن صنع خليط من البصل والسكر لزيادة سيولة البلغم مما يسهل طرده .
الطريقة :
غسل البصل وتقطيعه واضافة ملعقتين من السكر وتركه لمدة نصف ساعة , وسوف يتحول الخليط الى نسيج سائل .
تناول ملعقة واحدة من هذا الخليط  كل ساعتين إلى ثلاث ساعات أو عند الحاجة .
يمكن تخزين الخليط الاضافي في الثلاجة لمدة يوم أو يومين .

10. الجزر :
الجزر فعال جدا في علاج البلغم فهو مصدر ممتاز للفيتامين C ، ومضادات الأكسدة القوية التي تعزز جهاز المناعة، وتعمل على مقاومة أنواع عديدة من العدوى . بالاضافة الى ذلك، الجزر غني بالعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات التي تساعد في الحد من أعراض السعال وكذلك البلغم .
الطريقة :
استخراج عصير من أربع إلى خمس جزرات طازجة , وإضافة القليل من الماء لتخفيف العصير , ثم اضافه 2-3 ملاعق صغيرة من العسل ويخلط جيدا , شرب هذا العصير على مدار اليوم لطرد البلغم من الحلق .

عليك تجربة هذه العلاجات البسيطة في المرة القادمة التي تعاني فيها من مشكلة مزعجة بسبب البلغم . ومع ذلك ، إذا لاحظت دم في البلغم أو كان البلغم ذو لون أصفر أو أخضر ، يجب عليك استشارة الطبيب

...تابع القراءة

صحتك : القرفة والعسل – شركات الأدويَّة لا تحبِّذ إشاعة الخبر

on 2014/10/27

صحتك : القرفة والعسل - شركات الأدويَّة لا تحبِّذ إشاعة الخبر


















...تابع القراءة

مستشفى صيني متحرك في الجوال

on 2014/07/17

مستشفى صيني متحرك في الجوال رحم الله والديه الذي اعدها وكل من ساهم في ارسلها الإبداع الصيني فقط أضغط على نوع الألم الذي تشعر به وشوف العلاج وطبقه ..!!! http://t.co/8gHJWdcC
...تابع القراءة

برامج العلاجات الإنسانية

on 2014/05/31

برامج العلاجات الإنسانية
الموضوع : البرنامج المتكامل للمعالجة الإنعكاسية

 إعداد : نزار محمد شديد

المعالجة الإنعكاسية هي تقنية المعالجة بتدليك نقاط معينة في القدمين بطريقة معينة بحيث يحدث ذلك تأثيرا علاجياً في مناطق الجسم المختلفة. وهي تعتمد على مسارات توزيع الطاقة في الجسم الإنساني والتي يمكن توضيحها من خلال الرسومات التالية والمستقاة من الطب الصيني

رسم مخطط المناطق الانعكاسية الطولية

الطريقة العلاجية :
الفكرة : قسم الجسم إلى عشرة مناطق طولية بحيث تقع كل خمسة على أحد جانبي الجسم بتناظر على جانبي الخط الوهمي الذي يقسم الجسم طولياً إلى قسمين متساويين.. وهناك نقاط، في القدم تنعكس بالتأثير على أعضاء الجسم بحيث تقع النقطة أو النقاط الخاصة بعضو ما في نفس المنطقة الطولية التي يقع فيها هذا العضو. فمثلاً تقع الكليتين في المنطقتين الثانية والثالثة على جانبي الجسم، لذا فإن نقاط الانعكاس لهما تقع في المنطقتين الثانية والثالثة من القدمين.
هناك ثلاث مناطق عرضية من الممكن أن يكون لها انعكاسات في القدمين، وهي :
1- الخط المار بالكتفين.
2- الخط المار بالوسط بمستوى أضلاع الصدر السفلى.
3- الخط المار بمستوى منطقة الحوض.
المنطقة العرضية الأولى تمثلها منطقة أصابع القدم، أما المنطقة الثانية فتمثلها المنطقة الوسطى والثالثة منطقة الكعبين.
مناطق الانعكاسات :
1- الرأس، وتوجد مناطق انعكاساته في منطقة الأصابع حيث توجد نقاط انعكاسية لكل من الدماغ والجيوب الأنفية والعينين والأذنين وقناة أوستاكي.
2- الجهاز العضلي العظمي، وتوجد مناطق انعكاساته في مختلف مناطق القدمين كما هو واضح. وهناك مناطق انعكاس للعمود الفقري على جانب القدم بحيث تبدأ بالمنطقة العنقية في الإصبع الكبير وتنتهي بالعجز في كعب القدم، وهناك مناطق انعكاسية للرقبة والكتفين والحجاب الحاجز وعصب الظهر النازل إلى الساقين وهو المسمى عرق النسا ) والمفاصل الأخرى جميعاً.


رسم بعض مناطق الانعكاسات على ظاهر القدم اليسرى

وهناك ربط بين مناطق الانعكاسات الذراعية والساقيّة إن صح التعبير بحيث يتناظر مفصل الكتف الأيمن مع مفصل الفخذ الأيمن ، ومفصل المرفق الأيمن مع مفصل الركبة الأيمن ، والرسغ الأيمن مع الكاحل الأيمن ، وكذلك في الجهة اليسرى . وهذه المناطق مفيدة في حالة تعذر عمل التدليك ( العادي بالإضافة إلى التدليك الانعكاسي ) في أحد هذه المفاصل فيصار إلى تدليك المفصل المتناظر معه ،  إذا كانت الركبة ملتهبة بحيث أن تدليكها سيزيد من الالتهاب، فإن تدليك المرفق يساعد في العلاج ، هذا إضافة إلى التدليك الانعكاسي لنقاط الركبة الموجودة في القدم .
- الهرمونات ، وتوجد مناطق انعكاسية في باطن القدم للغدد المختلفة كالبنكرياس والأدرينالين والمجاورة لها والدرقية ، أما الغدد المنتجة كالرحم والمبايض وقناة فالوب في النساء أو البروستات والخصية للرجال ففي وجه القدم .
الجهاز التنفسي ، وتوجد مناطق انعكاسات للرئة والقصبة الهوائية والحنجرة والأنف .
القلب والدورة الدموية ، ومنطقة انعكاس القلب في المنطقة العرضية الأولى من القدم اليسرى في وسط باطن القدم ، أما الأوعية الدموية فيمكن تحسين دوران الدم بها بتدليك المناطق المختلفة من القدم أو حسب المنطقة ذات الدورة الدموية غير الطبيعية .
الجهاز اللمفاوي ، وتقع نقاط انعكاس عقد اللمف في قاعدة الأصابع بين كل إصبعين في وجه القدم وفي جانب الكاحل ، أمّا الطحال والغدة الثيموسية ففي باطن القدم اليسرى .
الجهاز الهضمي ، وتقع مناطق انعكاسات أجزائه المختلفة في باطن القدمين ( أنظر الرسم ) .


رسم بعض مناطق الانعكاسات على باطن القدمين
 


رسم بعض مناطق الانعكاسات على باطن القدم اليمنى 
الجهاز البولي ، وتقع مناطق انعكاساته في باطن القدمين .
الجلد ، وكل منطقة فيه متعلقة بالأعضاء التي تحتها .
كيــف تعمــل :
 المعالجة الانعكاسية تؤثر على الدورة الدموية والأعصاب . إن الدورة الدموية الصحية مهمة جداً لأداء الوظائف بالشكل الصحيح لكل أعضاء الجسم ، حيث إن الدم هو الناقل للمواد الغذائية إلى كل الأنسجة وهو الذي يحمل منها الفضلات لطردها . أما الجهاز العصبي ، فإنّ 70% من المشاكل سببها شد عصبي في مناطق الجسم المختلفة. والمعالجة الانعكاسية مفيدة جداً في تقليل هذا الشد مما يجعل هذه المناطق المختلفة مسترخية أكثر وبالتالي أن تؤدي وظائفها بشكل أفضل . إن المعالجة الانعكاسية تساعد القوة الشفائية الموجودة في الجسم دون اللجوء إلى الأدوية الخارجية .
مجالات الطاقة الموجودة حول مناطق الانعكاسات. في القدمين تضعف إذا ما كان هناك عدم توازن في المنطقة المتعلقة بهذه النقاط الانعكاسية . أن مجالات الطاقة هذه تزداد قوتها بعد المعالجة الانعكاسية. تكسير المعالج لبلورات الكالسيوم التي توجد في القدمين. وهذه البلورات هي جزء من الكالسيوم الموجود في الدم والتي تتجمع في القدمين، بسبب الجاذبية الأرضية، إذا ما كان هناك عدم توازن في الجسم أي حالة مرضية. وعندما يدلك المعالج القدمين ويحس بوجود هذه البلورات فإنها تتكسر بفعل التدليك.
توجد 200،7 نهاية عصبية في القدمين والتي تتصل بباقي أجزاء الجسم من خلال الحبل الشوكي والدماغ.
الفحص والعــلاج :
يبدأ المعالج بملاحظة جلد القدمين وحرارتهما ولونهما. فمثلاً تعني الأقدام الباردة خللاً في الدورة الدموية، في حين أن الأقدام التي تعرق كثيراً تشير إلى عدم توازن في الغدد وهكذا.
ثم ينظر إلى أي تشققات أو تقرن أو دمامل أو ثآليل وما إلى ذلك. فإذا كان هناك أي التهاب فإن المنطقة الملتهبة لا يجوز تدليكها مخافة أن يزداد الالتهاب. أما إذا كان الالتهاب شاملاً لمنطقة كبيرة من القدم فيلجأ عندئذ إلى تدليك المنطقة المناظرة في اليد. كما لا يجوز تدليك الأوعية المنضغطة إلى الخارج في حالة الدوالي مخافة أن تدمر الأوعية.
وينظر المعالج إلى انتفاخ أو تورم القدم الذين إن وجدا فإنهما إشارة إلى مشاكل داخلية. كما ينظر إلى حالة عظام القدمين لأن الكثير من المشاكل البعيدة عنهما تؤثر بشكل أو بآخر عليها، كحالة باطن القدم المنبسطة التي قد تعني وجود مشكلة في العمود الفقري، أو الأصابع الملتصقة من أجزائها السفلى الذي قد يعني وجود مشكلة في قسم الرأس أو الجيوب الأنفية أو الأسنان، وغيرها.
وللمعالجين الانعكاسيين طريقة خاصة في التدليك تتم بواسطة الإبهام بحركة دائرية. ويجب على المعالج أن يدلك جميع نقاط الانعكاس بلا استثناء مع التركيز بشكل أكبر على النقاط التي يرى أن لها العلاقة مع المشكلة. وعادة تكون النقاط المؤلمة عند الفحص هي التي تحتاج إلى تركيز، وعادة يقوم المعالج بإعادة تدليكها بعد إتمام تدليك جميع النقاط. وفي كثير من الأحيان يجد المريض أن الألم قد خف بعد التدليك الأولي. ويحس المرضى بمختلف الأحاسيس عند تدليك أقدامهم. فهناك من يحس وكأن المعالج يدلك بأظافره لأنه يحس بإصبعه حادا وهذا غير ممكن لأن المعالج يجب أن يكون قصير الأظافر وهناك من يحس بتكسر بلورات الكالسيوم تحت إصبع المعالج. أما في منطقة الكاحل، حيث يوجد العديد من نقاط العلاج، فإن المريض قد يحس بألم عند التدليك إلا أنه بسبب الضغط على العظام وذلك لرقة الجلد في هذه المنطقة.
العلاج باستعمال انعكاسات اليدين :
كما في القدمين، توجد في الكفين نقاط انعكاسية لجميع أقسام الجسم، وهي أيضا مرتبة بطريقة منطقية بالنسبة إلى الجسم. وتوجد معظم نقاط الانعكاسات في باطني الكفين الذين يمكن اعتبارهما معادلين لباطني القدمين. أما وجهي الكفين فيعادلان وجهي القدمين، وأما المناطق الخمسة فواحد تحت كل إصبع. ( أنظر الرسم ).

رسم مناطق انعكاسات باطن الكفين
المعالجة الذاتية :
عدم عمل التدليك لفترة طويلة وبدون ضغط قوي. كما يجب ملاحظة بعض الاحتياطات التي تخص حالات معينة كمشاكل القلب والسكري والحوامل.
ردود فعل العلاج :
1- رغبة أكبر بالتبول لأن الكليتين تطردان كمية أكبر من اليوريا أي البول والذي قد يكون ذا لون ورائحة مختلفين.
2- زيادة في عمل الأمعاء الغليظة مع احتمال تكون الغازات.
3- أعراض مشابهة لأعراض البرد بسبب زيادة إفراز المخاط من الأغشية المخاطية مما قد يدفع المريض للتمخط. كذلك من الممكن أن يزداد السعال مع البلغم.
4- زيادة في الطفح الجلدي خصوصاً إذا كان قد تتم إسكاته بالأدوية المتداولة.
5- في النساء، قد تزداد الإفرازات المهبلية التي قد تكون أكثر حامضية وقد تسبب بعض التهيجات.
6- قد تظهر حالات من الماضي كان قد تم إسكاتها سابقاً.
7- قد تتغير طبيعة النوم إلى نوم أعمق أو صعوبة في النوم، كما قد تصبح الأحلام ملحوظة أكثر.
وكل ردود الفعل هذه يجب اعتبارها علامات إيجابية ودلالة على أن العلاج يعمل بحيث أخذ الجسم يحاول إعادة التوازن المفقود.
احتمال حدوث ما أطلقنا عليه أزمة الشفاء، وهي التي تزيد فيها أعراض الحالة المرضية لمدة زمنية قصيرة ثم تزول ليصبح الجسم بعدها بوضع أفضل مما كان عليه قبلها. بعض المرضى يعتقد بأنها، إذا حدثت، دلالة على فشل العلاج مما قد يدفعه إلى تركه في الوقت الذي بدأ فيه العلاج بالعمل.
مدة العلاج :
، يحتاج علاج الحالات المزمنة إلى مدة أطول من تلك التي لم يمض عليها وقت طويل. وحتى إذا ما كانت جلسة علاجية واحدة كافية للتخلص من المشكلة فإنه ينصح بالاستمرار في عدة جلسات علاجية لتحقيق التوازن الكامل في الجسم كله، ولمنع ظهور الحالة من جديد. وينصح بإجراء 6 إلى 8 جلسات في معظم الحالات، على أن يفصل بين كل جلستين مدة أسبوع.. فالعمل غير السريع لإعادة التوازن إلى الجسم هو المطلوب في جميع الأحوال.
الجلسة العلاجية، إلا أنها قد تستغرق ما بين 45 دقيقة إلى 60 دقيقة حيث يتم، كما عرفت، تدليك جميع نقاط الانعكاسات. والقاعدة العامة هنا هو ألم التدليك الأقل من اللازم أفضل من التدليك الأكثر من اللازم.
مع الطرق العلاجية الأخرى :
ليس هناك معنى للجمع بين المعالجة الانعكاسية والمعالجة بالإبر الصينية لأن الاثنتين تعملان على أساس واحد، أن هناك حالات تنجح في علاجها المعالجة الانعكاسية عندما تفشل المعالجة بالإبر والعكس صحيح ويعتبر المعالجون بالانعكاسات النظام الغذائي أهم العوامل التي تؤثر على العلاج.  معالجة الحالة النفسية للمريض على أساس أنها هي التي أدت بالأساس إلى حالته المرضية.

...تابع القراءة