فوائد واضرار عصير النوني

on 2017/02/23

نتيجة بحث الصور عن فاكهة النوني

اكتسبت فاكهة النوني شعبية كبيرة في السنوات القليلة الماضية بجانب مذاقها المميز فأنها لها قيمة غذائية عالية جدًا أثبتت الدراسات العلمية احتواءها على عدد من مضادات الأكسدة والفيتامينات دام استخدام الثمرة وعصيرها منذ آلاف السنين هي عبارة عن ثمرة دائمة الخضرة تعرف باسم التوت الهندي noni تنمو عادة في المناطق شبة الاستوائية والمدارية العالمية الاسم العلمي لها هو ” Morinda citrifolia ” تتميز الفاكهة بتفردها عادة ما تتواجد على الباحر دون الحاجة لتدخل البشري هي واحدة من أقدم أنواع الفاكهة التي تنمو على تدفقات الحمم البركانية في هاواي وجزر المحيط الهادي يتراوح ارتفاع الشجرة من 3-10 مترًا لها أوراق داكنة ولامعة البذور تميل للون البني المحمر الزهور البيضاء لها صالحة للأكل لتلك النبات قيمة غذائية عالية خاصة في حالة تحويله إلى عصير.

القيمة الغذائية لعصير النوني :  يحتوي العصير على مجموعة من الفيتامينات الصحية والمغذيات النباتية أهمها فيتامين ب1 المعروف باسم الثيامين وفيتامين ب2 المعروف باسم الريبوفلافين وفيتامين ب3 المعروف باسم النياسين وفيتامين ب5 المعروف باسم (حمض البانتوثينيك)، و فيتامين B6، وفيتامين B12 وفيتامين ج المعروف باسم (حمض الاسكوربيك)، و حمض الفوليك، وفيتامين E (ألفا -tocopherol) وبيتا كاروتين و عدد هائل من المحتوى المعدني من الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم والحديد والفوسفور مع وفرة المركبات الكيميائية الطبيعية والمجموعة الهامة من مضادات الأكسدة ومثل الكيرسيتين والفانيليا وعدد كبير من المركبات الكيميائية .

الفوائد الصحية لعصير النوني : هنالك عدد من الفوائد الصحية لعصير نبات النوني منها صيانة القلب والكبد والأوعية الدموية والوقاية من الخلايا الحرة المسببة للسرطان والمساعدة على استرخاء العضلات و التخفيف من مشاكل الذاكرة ومعالجة أمراض النقرس والسكري ومضاد للفطريات والذهان وله تأثير على الجراثيم ويعالج التهاب المفاصل والاضطرابات المتعلقة بالجهاز العصبي المركزي، يحافظ على الجلد ويعزز مستويات الطاقة ويسرع من التئام الجروح .

الوقاية من مرض السرطان : قامت عدد من البحوث العلمية بالفحص المخبري للخصائص الكيميائية الوقائية المتواجدة داخل العصير حيث تم إثبات أن مضادات الأكسدة المتواجدة داخل العصير مع المواد الكيميائية تمنع انقسام الخلايا وتمحورها خاصة المسببة لسرطان الرئة والكبد والكلى حيث يمنع مضاد الأكسدة الحمض النووي من التشوه خاصة في الثدي ذات الأنسجة الشحمية يمنع العصير بفضل المواد الكيميائية بيه على تأخير ورم الغدد الثديية من خلال خفض الوزن وحجم الورم.

وجود مضادات الأكسدة القوية Antioxidant potential: يحتوي عصير فاكهة النوني على عدد هائل من مضادات الأكسدة المختلفة التي تقضي على الخلايا الحرة وتحييد من الآثار السلبية لها حيث يساعد العصير على منع الكسح الجذرية وتخفيف الأعراض المصاحبة لإجهاد التأكسدي oxidative stress خاصة عند المدخنين بشراهة.

صحة القلب والأوعية الدموية : يحسن العصير من تدفق الدم إلى الشرايين والأوعية الدموية يساعد على تنظيم ضغط الدم والمحافظة على صحة القلب بتدفق الدم بصورة سليمة يحافظ على العضلات الملساء وجدران الخلايا كما انه يساهم في تخفيض المستويات العالية من الكولسترول السيئ وزيادة الكولسترول النافع وله اثار ايجابية على المواد الدهنية التي تحافظ على صحة القلب.

التهابات المفاصل : يوجد عدد من المواد الكيميائية ومضادات الأكسدة التي بدورها تساعد على تخفيف الألم والحد من التهابات المفاصل المؤلمة وقالت الدراسات العلمية أنه يمكن تناول العصير بجانب الأدوية المسكنة لتوفير الإغاثة من التهابات المفاصل خاصة والتهابات الجسم عامة.

العناية بالبشرة : للحصول على البشرة الصحية فإن من ضمن المركبات الكيميائية المتواجدة في العصير هي مادة انثراكوينونيس التي لها دور في إنتاج الكولاجين التي يحفز من شد البشرة والمحافظة عليها من التجاعيد بجانب الخصائص المضادة للبكتيريا والخصائص المضادة للالتهاب ايضا يساهم العصير عند التطبيق الموضعي على علاج اضطرابات الجلد منها حروق البشرة وحب الشباب والحساسية حيث انه يحتوي على تركيز عالي من الأحماض الدهنية الأساسية منها proxeronine الذي يدعم من أغشية الخلايا لتظهر البشرة نضرة وصحية وشباب.

مفيد لمرضى السكري : بالنسبة لمصابون بمرض السكري من النوع الثاني حيث ثبت بالدراسات العلمية أن عصير النوني يساهم في خفض مستويات الهيموجلوبين السكري والدهون الثلاثية والبروتين الدهني منخفض الكثافة ويساعد على تعزيز الحساسية للأنسولين ويحفز من امتصاص الجلوكوز لذلك هو من أكثر الأشياء المناسبة لمرضى السكري من النوع الثاني ولكن دون سكر.

منشط لعلاج مشاكل ضعف الذاكرة : ربما مشاكل ضعف الذاكرة والتذكر وضعف الانتباه كل تلك الاضطرابات تحدث ما يعرف باضطرابات الذاكرة إشارات عدد من الدراسات العلمية أن استهلاك عصير النوني يساهم في تحفيز الدم للوصول للدماغ وتحسين وظائف الذاكرة.

مضاد للذهان: اثبت العصير فعاليه في علاج المشاكل المتعلقة باضطرابات الجهاز العصبي المركزي يحتوي العصير على نسبة كبيرة من المركبات الكيميائية ومضادات الأكسدة التي تعالج الخلل  الذي له تأثير على القضايا النفسية والسلوكية ويساعد على علاج الإجهاد في نقص تورية المخ ودون التأثير على الإنزيمات .

حماية الكبد: من المعروف أن الكبد هو الجزء المخصص لتراكم السموم يمتص السموم التي يحصل عليها الإنسان لذلك هو معرض للتلف لذلك فتناول عصير النوني باستمرار يساهم في حماية الكبد من المواد الكيميائية المختلفة التي يتعرض لها.

مكافحة تعب الجسم: يستهلك العصير لتعزيز مستويات الطاقة والحيوية بالجسم حيث يفضل تناوله قبل الأداء الرياضي لتعزيز النشاط البدني.

مفيد لمرض النقرس: يأتي مرض النقرس بسبب زيادة حمض اليوريك بالدم ولكن عصير النوني يحتوي على  الانزيمات أوكسيديز الزانثين التي تدعم مريض النقرس من أعراضه المزعجة.

مضاد لتشنج العضلي: يستهلك عصير النوني في إحداث تأثير على استرخاء العضلات يساهم في إفراز الكالسيوم مما يساعد على فك العضلات وعلاج الآلام المصاحبة لذلك.

التئام الجروح: في دراسة بحثية تم إجراءها في هذا الصدد وجد أن الكولاجين وهيدروكسي ومحتوى البروتين تخفض من مستوى السكر بالدم هذا مرتبط بعملية التئام الجروح بشكل كبير.

تعزيز الجهاز المناعي: اثبت العصير فعاليته على مر العصور في الدفاع المناعي عن الجسم ومقاومة الالتهابات وتحفيز نشاط خلايا الدم البيضاء التي لها دور هام في التأثير الوقائي والمضاد للبكتيريا والفطريات وأيضا يحتوي على مضادات الهستامين التي تحافظ بشكل كبير على آلية الدفاع المناعي عن الجسم.

كما أنه فعال في حالات آلام الطمث ويساعد على رفع الحالة المزاجية من خلال تحفيز إنتاج السيروتونين ويمنع حالة من القلق والاكتئاب و مفيد لأمراض الذكورة والأمراض التناسلية ويعزز من عمل الغدد الصنوبرية والغدة الصعترية.

الآثار الجانبية لعصير النوني : بالطبع لكي شيء الجزء النافع والجزء الضار لا يوجد مكون إلا ويتواجد بيه هاتين الجزئيين بالرغم من الآثار الايجابية الكثيرة الموجودة في عصير النوني إلا أن له بعض الأضرار البسيطة لا يمكن اعتبرها أضرار بل مخاوف وأعراض جانبية يجب الحذر منها هي:

1- في حالة الإصابة بمشاكل في الكلي يمنع المريض من تناول تلك العصير لأنه يزيد من تفاقم تلك المشاكل ويضر أكثر مما يفيد .
2- في حالة الحمل والرضاعة يحذر الأطباء من تناول العصير بسبب المركبات الكيميائية الكثيرة المتواجدة بيه التي من الممكن أن تسبب الفعل التحسسي للحامل أو المرضعة.
3- يحتوي العصير على مستويات عالية من معدن البوتاسيوم مما يجعله يتعارض مع أدوية ارتفاع ضغط الدم ومدرات البول كما من الممكن أن تكون الأعراض الجانبية لذلك هي الغثيان وعدم انتظام ضربات القلب.