الفراولة

on 2009/06/04


إذا كنتِ تعانين من نوبات من التوتر والقلق بين الحين والآخر ينصحك الأطباء بتناول الفراولة والتوت بكل أنواعه وألوانه لأن هذه الفاكهة تساعد على تهدئة القلق، لكن النتائج تكون أفضل عندما يتم تناول التوت أو الفراولة حبّة حبّة وبهدوء।حاولي تدوير الحبة المثلجة أو الباردة بلسانك داخل الفم قبل أن تمضغها وتبلعها، ثم اتبعيها بحبة ثانية وثالثة، وهكذا، كما ذكرت جريدة "القبس".ويؤكد الخبراء أن النشويات في التوت والفراولة تتحول بهدوء إلى سكر، وبالتالي فإن تناول أي منها بهذا الشكل لن يعمل على رفع نسبة السكر في الدم بصورة كبيرة॥ بالإضافة إلى أن التوت (أو الفراولة) يعد مصدراً كبيراً لفيتامين «سي» الذي يعمل على محاربة هرمون التوتر والقلق المعروف باسم «كورتيزول».
يوجد في ثمار الفراولة ॥فيتامين C بنسبة تتراوح بين 20-50% وكاروتين بنسبة 5% إضافة إلى آثار من فيتامين ب1بالإضافة إلى السكاكر وحمض التفاح والليمون والصفصاف كماتعتبر ثمار الفراولة غنية بأملاح الصوديوم, والبوتاسيوم, والكالسيوم, والفوسفور, والحديد أكثر بأربعين مرة مما هي عليه في العنب, لذلك تستعمل الثمار في حالات فقر الدم..ويستعمل مغلي الثمار الجافة كمادة حافظة للحرارة وطاردة للرمال المرارية والكلوية وفي حالات النقرس تفيد الأوراق كمادة قابضة للإسهلات, كما أن مغلي الأوراق يخفض ضغط الدم عن طريق توسيع الأوعية الدموية।

يفيد عصير الفراولة الجسم المتاكسل في إزالة البثور وحب الشباب واللون الشاحبكما يفيد في جميع أنواع الالتهابات।**أما عصير الفراولة وجوز الهند فيفيد في حالة التهاب الحلق والتهاب المعدة وفي قرحة المعدة,كما أن له تأثيراً قوياً على عصايات الالتهاب وخاصة عصية التيفوئيد।ويجب أن تؤكل الفراولة مباشرة بعد غسلها لئلا تخرب خواصها المضادة للجراثيم.ملاحظات هامة **يجب أن تؤكل الفراولة على الريق بين 250و500 غرام في اليوم الواحد,ويفيد مغلي أوراق الفراولة وجذورها في مكافحة أمراض عديدة كالإسهال والنقرس والروماتيزم والمرارة.ولتجميل الوجة تهرس بضع حبات الفراولة ويدهن الوجه بها قبل النوم, وتبقى حتى الصباح ثم تغسيل بماء البقدونسالإفرنجي فينشط الجلد وتزول التجعدات.**يزعم البعض أن غسل الفراولة قد يذهب بنكهتها الطيبة وهذا غير صحيح إلا إذا نقعت في الماء لمدة طويلة, فمن الضروري غسلها جيداً لإزالة الجراثيم والأوساخ عنها وتناولها فوراًصحـــــة وألف هنــــــا